مباراة مانشستر سيتي وتوتنهام اليوم في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا

أخر تحديث : الأربعاء 17 أبريل 2019 - 11:09 مساءً
مباراة مانشستر سيتي وتوتنهام اليوم في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا

يواجه مانشستر سيتي منافسه توتنهام، مساء اليوم الأربعاء، بملعب ”الاتحاد“، في مواجهة إنجليزية ضمن مباريات إياب الدور ربع النهائي بمسابقة دوري أبطال أوروبا.

ويكفي توتنهام التعادل السلبي في مباراة اليوم لبلوغ الدور نصف النهائي بمسابقة دوري أبطال أوروبا، بعدما تفوق على مانشستر سيتي في مباراة الذهاب التي أقيمت بملعب ”وايت هارت لين“ بهدف نظيف، بينما يحتاج الفريق السماوي لتحقيق الفوز بهدفين دون مقابل لمواصلة المشوار نحو تحقيق حلم التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا والحفاظ على حلم الرباعية التاريخية.

ويخشى سيتي تكرار سيناريو الموسم الماضي عندما ودع دوري أبطال أوروبا من الدور ربع النهائي ومن فريق إنجليزي هو ليفربول، لا سيما أنه خسر على ملعب توتنهام كما خسر السنة الماضية على ملعب ليفربول بثلاثية نظيفة، لكنه هذه المرة يأمل في الانتفاضة التي لم يتمكن من تحقيقها قبل عام عندما خسر على ملعبه أمام ”الريدز“ 1-2 ليودع البطولة.

ويفتقد توتنهام في مباراة اليوم جهود قائده هاري كين بسبب الإصابة، بينما يغيب عن مانشستر سيتي الحارس كلاوديو برافو، والظهير الأيسر زينتشينكو للسبب ذاته.

ولم يحقق بيب غوارديولا لقب دوري أبطال أوروبا سوى مع برشلونة، حيث فشل في التتويج بالبطولة العريقة مع بايرن ميونخ في 3 مواسم، وفي الموسمين الماضيين مع السيتي لم ينجح أيضًا في تحقيق اللقب رغم الميزانية الكبيرة التي حصل عليها من الإدارة بحثًا عن أول لقب بدوري الأبطال في تاريخ النادي.

القنوات الناقلة لمباراة مانشستر سيتي ضد توتنهام اليوم في دوري ابطال اوروبا

القنوات الناقلة لمباراة مانشستر سيتي ضد توتنهام اليوم في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا

موعد المباراة والقناة الناقلة

تنطلق مباراة سيتي وتوتنهام في تمام الساعة التاسعة بتوقيت القاهرة، العاشرة بتوقيت السعودية، وتذاع عبر قناة beIN SPORTS HD 1، ويعلق عليها خليل البلوشي وجواد بده ورؤوف خليف.

ومن المؤكد أن الخروج من دوري الأبطال على يد توتنهام، الذي يتخلف بفارق 16 نقطة عنه في ترتيب الدوري المحلي، سيشكل ضربة معنوية قاسية لبيب غوارديولا، الذي غالبًا ما يحمي نفسه من احتمالات الخروج باكرًا من المسابقة القارية، رغم أن فريقه يعج بالنجوم، من خلال التذرع بالتاريخ الضعيف لـ“سيتي“ على الصعيد القاري.

واللافت أن مان سيتي لم يخرج من المسابقة في موسميه الأولين مع غوارديولا على أيدي عمالقة مثل: ريال مدريد، وبرشلونة، أو بايرن ميونيخ الألماني، بل انتهى مشواره على يد موناكو الفرنسي في 2017، وليفربول العام الماضي.

والخروج من المسابقة هذا الموسم على يد توتنهام، الذي ينفق أقل من نصف ميزانية سيتي، سيكون محرجًا جدًّا لغوارديولا، الذي اعتبر بعد خسارة الذهاب ”أنه تحد جيد بالنسبة لنا. عليك أن تعيشه كناد، كلاعبين، هناك مباراة ثانية. النتيجة هي ما هي عليه، هذا دوري أبطال أوروبا. لم يتوقع أحد أن تكون المباراة سهلة“.

ومن جهة توتنهام، الحالم بالتأهل الى نصف النهائي للمرة الثانية فقط في تاريخه بعد موسم 1961-1962، حين انتهت مغامرته الأولى في المسابقة على يد بنفيكا البرتغالي، يأمل المدرب الأرجنتيني بوكيتينو ألا يتأثر الفريق بغياب هدافه هاري كين بسبب إصابة تعرّض لها ذهابًا في الكاحل الأيسر، الذي ابتعد بسببها نحو شهر في مطلع العام. وفي اختباره الأول بعد إصابة كاين، حقق قبل أيام فوزًا كبيرًا في الدوري أمام هادرسفيلد 4-صفر، بفضل ثلاثية للبرازيلي لوكاس مورا.

التشكيلة المتوقعة للفريقين

مباراة مانشستر سيتي وتوتنهام.. التشكيلة المتوقعة للفريقين (إنفوغرافيك)

كشفت تقارير صحفية عن التشكيلة المتوقعة للمباراة التي تجمع مانشستر سيتي بنظيره توتنهام، مساء اليوم الأربعاء، بملعب ”الاتحاد“ في مواجهة إنجليزية ضمن مباريات إياب الدور ربع النهائي بمسابقة دوري أبطال أوروبا.

ووفقا لما ذكرته شبكة ”سكاي سبورتس“ فقد جاءت تشكيلة مانشستر سيتي والمتوقع أن يلعب بطريقة (4-1-4-1) كالتالي:

حراسة المرمى: إديرسون

الدفاع: والكر، لابورتي، أوتامندي، ستونز.

الوسط: فيرناندينيو، دي بروين، دافيد سيلفا، برناردو سيلفا، ستيرلينغ.

الهجوم: سيرجيو أغويرو.

في المقابل من المتوقع أن يدخل توتنهام المباراة بالتشكيل التالي وطريقة لعب (3-5-2).

حراسة المرمى: هوغو لوريس

الدفاع: يان فيرتونخين، دافينسون سانشيز، توبي الديرفيريلد.

الوسط: داني روز، ديلي ألي، موسى سيسوكو، كريستيان إيركسن، كيران تريبير.

الهجوم: هيونغ مين سون، لوكاس مورا.

ماذا قال غوارديولا قبل مباراة مانشستر سيتي ضد توتنهام في دوري أبطال أوروبا؟

ماذا قال غوارديولا قبل مباراة مانشستر سيتي ضد توتنهام في دوري أبطال أوروبا؟

شدد بيب غوارديولا، مدرب السيتي ، على أنه لم يأتِ إلى ”السيتيزن“ بهدف التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا، مؤكدًا على رغبته في تحقيق ذلك.

وقال غوارديولا، يوم الثلاثاء، عشية مواجهة توتنهام في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا الذي سقط فريقه ذهابًا بهدف نظيف على ملعب ”السبيرز“ خلال مؤتمر صحفي من داخل ملعب الاتحاد: ”لم آتِ إلى هنا للفوز بدوري الأبطال، لكني أحب هذه التحديات، هذه هي رغبتي (الفوز بالتشامبيونزليغ)، لكن في كرة القدم أنت تخسر أكثر مما تفوز، وأنا أحاول بذل كل ما لدي“.

وعن مباراة اليوم ، قال: ”لن تكون مماثلة لمواجهة الذهاب.. ينبغي تسجيل أهداف والسبب في سعينا للعب بسيطرة أكثر على الكرة في ذلك اليوم (لقاء الذهاب) هو المباريات التي كان يتعين علينا خوضها بعدها في ذلك التوقيت، وكذلك من انتظاري لعودة اللاعبين من الإصابة، لكننا الآن سنلعب على أرضنا وعلينا أن نخلق المناخ المناسب لكي يساعدنا الأنصار“.

ولم يرغب غوارديولا في التفكير في نهائي محتمل للبطولة بين سيتي وفريقه السابق برشلونة، مؤكدًا أنه سيشاهد الليلة لقاء البارسا ومانشستر يونايتد بدلًا من يوفنتوس وأياكس، رغم أن الفائز من هذه المباراة سيواجه السيتي حال تأهله للمربع الذهبي.

وأكمل: ”جميع المباريات صعبة، ليس لدينا راحة، نلعب تسع أو عشر أو 11 مباراة حتى نهاية الموسم أكثر من ليفربول، لكنني أحب هذا التحدي“.

3 أشياء سنتعرف عليها في مباراة مانشستر سيتي وتوتنهام

تتوجه أعين عشاق الكرة الأوروبية مساء اليوم الثلاثاء إلى ملعب وايت هارت لين في العاصمة لندن ، حيث سيحل مانشستر سيتي ضيفاً على توتنهام في ذهاب الدور ربع النهائي من دوري أبطال أوروبا .

ويبحث فريق المدرب بيب جوارديولا عن تعويض خيبته في الموسم الماضي عندما خرج من نفس الدور على يد ليفربول ، في حين يسعى أصحاب الأرض للحصول على نتيجة إيجابية قبل مباراة العودة على ملعب الاتحداد.

* المعركة الأوروبية الأولى بين توتنهام ومانشستر سيتي

ستكون هذه المباراة الأولى هي بين توتنهام هوتسبر ومانشستر سيتي في دوري أبطال أوروبا ، بعد أن لعب الفريقان 157 مباراة ضد بعضهما البعض في جميع المسابقات الرسمية.

ولم يواجه توتنهام فريقاً إنجليزياً في المسابقات الأوروبية منذ نيسان / أبريل 1973 ، عندما لعب ضد ليفربول وخرج من الدور نصف النهائي من كأس الاتحاد الأوروبي لموسم 1972-1973.

* مانشستر سيتي يعاني أمام الأندية الإنجليزية في أوروبا.

خسر مانشستر سيتي مبارياته الأربع الأخيرة في المسابقات الأوروبية أمام الفرق الإنجليزية على الرغم من سطوته الحالية على مستوى المواجهات في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.

وخسر فريق السكاي بلوز مباراتين في نصف نهائي كأس الكؤوس الأوروبية في موسم 1970-1971 ضد تشيلسي ، وأيضاً في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا ضد ليفربول في الموسم الماضي.

* معركة مشتركة الوصول إلى الشباك في الشوط الثاني.

من بين الفرق الثمانية التي تأهلت إلى الدور ربع النهائي من دوري أبطال أوروبا هذا الموسم ، فإن توتنهام لديه أعلى نسبة من الأهداف المسجلة في النصف الثاني من أحداث الشوط الثاني.

وبلغت نسبة الأهداف التي سجلها توتنهام في النصف الثاني من الشوط الثاني (92 بالمئة)، في حين أن مانشستر سيتي هو الفريق الذي يملك أكبر عدد من الأهداف في الشوط الثاني (16).

عادة توتنهام تمنح مانشستر سيتي وجوارديولا الأمل لقلب النتيجة

استطاع فريق نادي توتنهام الإنجليزي تحقيق أسبقية جيدة على ملعبه الجديد، وايت هارت لين، وبين أنصاره على حساب السيتي الإنجليزي في دوري الأبطال .

وتمكن هيونج مين سون نجم السبيرس من تسجيل أولى أهداف الفريق اللندني على الملعب الجديد ليؤمن انتصاراً ثميناً على السيتيزنس لحساب ذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا.

ويأمل بيب جوارديولا المدير الفني الإسباني الكفء في قلب الطاولة على زملاء هاري كين في موقعة ملعب الاتحاد والمقرر لها مساء اليوم الأربعاء في مدينة مانشستر.

لا يزال مردود مانشستر سيتي يمثل لغزاً كبيراً في دوري الأبطال، على خلفية المستويات الكبيرة التي يقدمها السكاي بلوز في الدوري الإنجليزي الممتاز، والآن مصيرهم فيما يتعلق بالتتويج بلقب البريميرليج هذا الموسم في أيديهم، إذ يكفيهم الفوز في جميع مبارياتهم الخمس المقبلة للحفاظ على لقب الدوري الأصعب في العالم.

ولكن عندما يتعلق الأمر بأوروبا، نشاهد نسخة مغايرة تماماً من أزرق مانشستر، وهو ما مكن فريق المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوتشيتينو من تحقيق المفاجآة في مباراة الذهاب والخروج بنتيجة الفوز بهدف دون رد.

الأمور الآن أصبحت معقدة على السيتي، وبات يتعين عليه تحقيق الانتصار في ملعب الاتحاد بفارق أكثر من هدف أو الفوز بنتيجة 1-0 للمرور للأوقات الإضافية ضد فريق شمال لندن.

صحيح أن مانشستر سيتي يملك الكثير من الأسلحة التي تجعله قادراً على تسجيل أكثر من هدف واحد في شباك هوجو لوريس الحارس الفرنسي للفريق الأبيض، ولكن توتنهام أيضاً قادر على هز شباك السيتي في ملعبه وبالتالي تعقيد المهمة أكثر وأكثر.

ولكن ما يصب في مصلحة حامل لقب الدوري الإنجليزي في مباراة الأربعاء هو عادة توتنهام بأن يكون دائماً عكس التوقعات .. بمعنى أنه عندما تتنبأ بهزيمة توتنهام أو ابتعاده عن المنافسة على لقب الدوري، يحدث العكس، ويحقق السبيرس نتائج ممتازة وينافس بقوة، وعندما يصبح منافساً وتعتبره نداً حقيقياً للفرق الأخرى، تجده ينهزم ويتقهقر إلى الوراء !.

فهل تستمر هذه العادة ويتراجع توتنهام بعدما أصبح مرشحاً للمرور إلى نصف نهائي دوري الأبطال ويمنح بطاقة العبور إلى جوارديولا وكتيبته؟!.

حارس السبيرز يتحدث عن مباراة مانشستر سيتي ضد توتنهام بالأبطال

حارس السبيرز يتحدث عن مباراة مانشستر سيتي ضد توتنهام بالأبطال

تحدث هوجو لوريس حارس مرمى السبيرز حول مباراة مانشستر سيتي ضد توتنهام في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا والتي تقام اليوم الأربعاء على ملعب الإتحاد.

وصرح لوريس لصحيفة ميرور البريطانية ” نحتاج إلى الحظ والروح لتخطي عقبة السيتي يوم الأربعاء في دوري الأبطال بجانب التنظيم الجيد”.

وتابع ” روح توتنهام كانت قوية في الأسابيع الأخيرة، نعلم أن لا يمكن أن تشعر بالراحة في كرة القدم، إذا أردنا تحقيق نتيجة إيجابية فيجب علينا أن نلعب ونحن في أعلى مستوياتنا”.

وأضاف ” كنا نفضل تواجد هاري كين معنا، لكن الإصابة حرمتنا من وجوده مع الفريق، لكن في كل مرة يحصل مورا وسونج على الفرصة يقدما أداء جيد، لقد سجلا بعض الأهداف المهمة في المباريات الأخيرة”.

وأكمل ” كان من الجيد أن يسجل مورا هاتريك في شباك هدرسفيلد، سيكون لدينا مساحات أمام السيتي ونحتاج للمهاجمين أصحاب السرعات من أجل الركض والتسبب في مشاكل لدفاعات الخصم”.

واختتم حديثه حول مباراة مانشستر سيتي ضد توتنهام قائلا ” الأمر يتعلق بمدى ثقتنا في أنفسنا  والشخصية التي نلعب بها  أمام السيتزنز، علينا احترام الخصم وبذل قصارى جهدنا”.

المصدر - وكالات
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة الكبير الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.